سياسة الخصوصية

Cookie Policy
Thursday, 2019-03-21
معلوماتية
قائمة الاقسام
تصويتنا
قيم موقعي
مجموع الردود: 0
إحصائية

Total online: 1
Guests: 1
Users: 0


الحمص الشائع معلومات واستخادم Cicer arietinum
الحمص الشائع معلومات واستخادم
الاسم العلمي
Cicer arietinum
يعرف باسم
Chickpea
chick pea
Bengal gram
garbanzo
garbanzo bean
Egyptian pea

هي نوع نباتي يتبع جنس الحمص من الفصيلة البقولية
يزرع في حوض البحر المتوسط ولا سيما ايطاليا وشمال
افريقيا والشام وتركيا يؤكل حبه نيئا ومطبوخا
يعتبر الحمص من المواد الغذائية الغنية بالبروتين حيث أنه
يشبه الفول الى حد كبير كما يعد بديلا للحم عند عدم توفره
حيث يقال اذا غاب عنك الضآني لحم الاغنام فعليك
بالحمصاني بائع الحمص


التاريخ
تم العثور على الحمص المستانسة في المستويات الاريمية
من اريحا PPNB جنبا الى جنب مع Çayönü في تركيا
والفخار في العصر الحجري الحديث في Hacilar تركيا
وقد عثر عليها في اواخر العصر الحجري الحديث
حوالي 3500 قبل الميلاد في ثيساليا Kastanas
Lerna و ديميني اليونان وفي جنوب فرنسا انتجت الطبقات
الميزوليتية في كهف في L'Abeurador Hérault
كرب الحمص البري بتاريخ 6790±90 قبل الميلاد
وذكر الحمص في شارلمان الصورة Capitulare دي
villis حوالي 800 م كما cicer italicum
كما نمت في كل مركز السيادة الامبراطورية يذكر البرتوس
ماغنوس انواعا حمراء وبيضاء وسوداء واشار نيكولاس كولبيبر
الى ان الحمصين او البكتيريا اقل  عاصفا  من البازلاء ومغذيات
اكثر كما ربط الناس القدماء الحمص مع الزهرة لانهم قالوا انهم
يقدمون الاستخدامات الطبية مثل زيادة الحيوانات المنوية والحليب
واثارة الحيض والبول والمساعدة في علاج حصوات الكلى كان
يعتقد ان البكتيريا البيضاء كانت قوية ومفيدة بشكل خاص
في عام 1793 لاحظ احد الكتاب الالمان الحمص المشوي على
الارض كبديل للقهوة في اوروبا في الحرب العالمية الاولى
كانوا يزرعون لهذا الاستخدام في بعض مناطق المانيا لا يزال يتم
تخميرها في بعض الاحيان بدلا من القهوة


الدول الاخر انتاجا
ملايين الاطنان
 الهند
 ميانمار
 باكستان
 ديك رومي
 اثيوبيا
 روسيا


يستخدم
حمص بزيت الزيتون
عادة ما يتم غلي الحمص بسرعة لمدة 10 دقائق ثم يغلي
لمدة طويلة تحتاج الحمص المجففة الى وقت طهي طويل
من ساعة الى ساعتين ولكنها ستنهار بسهولة عند طهيها
لفترة اطول اذا غطيت لمدة 12-24 ساعة قبل
الاستخدام يمكن تقصير وقت الطهي بنحو 30 دقيقة يمكن
ايضا ان يكون الحمص الضغط المطبوخ او sous المطبوخة
في 90 درجة مئوية 194 درجة فهرنهايت
يمكن طهي الحمص الناضج وتناوله في السلطات الباردة
المطبوخة في اليخنة الطحين الى الارض والدقيق وتشكيلها
على شكل كرات ومقليلة مثل الفلافل وتصنيعها في الخليط
وخبزها لجعل الفطائر او cecina او المقلية
لجعل panelle يعرف دقيق الحمص باسم دقيق الغرام
او بيسان في جنوب اسيا ويستخدم بشكل متكرر في اطباق
جنوب اسيا
الحمص تحظى بشعبية في شبه الجزيرة الايبيرية في البرتغال
هي واحدة من المكونات الرئيسية في رانشو تؤكل مع المعكرونة
واللحوم بما في ذلك النقانق البرتغالية او مع الارز يتم
استخدامها في اطباق ساخنة اخرى مع bacalhau
وفي الحساء في اسبانيا يتم استخدام البارد في التاباس والسلطات
وكذلك في cocido madrileño في ايطاليا تؤكل
الحمص مع المعكرونة او في الحساء في جنوب ايطاليا يتم
تحضير دقيق الحمص الى خليط من البانيلا وهو نوع من الكريب
في مصر يتم استخدام الحمص باعتبارها تحتل المرتبة
الاولى لكوشاري


التغذية بالاوراق
في بعض اجزاء العالم يتم استهلاك اوراق الحمص
الصغيرة كخضروات خضراء مطبوخة يمكن ان تستكمل
الاغذية المغذية الهامة خاصة في السكان الذين يعانون
من سوء التغذية لان المناطق التي يستهلك فيها الحمص
قد وجدت احيانا ان سكانها يفتقرون الى المغذيات
الدقيقة تحتوي اوراق الحمص على محتوى معدني
اعلى بكثير من اوراق الكرنب او اوراق السبانخ
في الظروف الطبيعية يمكن ان تؤثر العوامل البيئية
وتوافر المغذيات على تركيزات المعادن ومع ذلك
يوصى باستهلاك اوراق الحمص في المناطق التي
تنتج فيها الحمص كغذاء للبشر


مكسرات
ويصنع من الحمص ايضا احد انواع التسالي والمكسرات
الشائعة التي تعرف بالقضامة التي يعتمد نوعها على طريقة
تحميص حبوب الحمص بعد تجفيفها وتحتوي هذه القضامة
على 18 في المائة من وزنها مواد بروتينية و5 في المائة
مواد دهنية ويزود النصف كوب منها بحوالي 80 سعرا
حراريا


الزراعة الجغرافية
ينمو النبات الى 20-50 سم 8-20 في الاعلى وله
اوراق صغيرة على جانبي الجذع الحمص هو نوع من النبض
مع بذر واحد يحتوي على اثنين او ثلاثة من البازلاء لديها
زهور بيضاء مع عروق زرقاء او بنفسجية او وردية
تزرع عدة انواع من الحمص في جميع انحاء العالم
يشبه Desi chana كلتا البذرة التي وجدت في
المواقع الاثرية وسلف النباتات البرية من الحمص المستانسة
Cicer reticulatum التي تنمو فقط في
جنوب شرق تركيا حيث يعتقد ان الحمص قد نشات ديسي
تشانا لديه بذور صغيرة اغمق ومعطف خشن وتزرع في
الغالب في باكستان الهند واجزاء اخرى من جنوب اسيا
وكذلك في اثيوبيا والمكسيك و ايران يعني
Desi'country او native
in Hindustani تشمل اسماءه الاخرىداء
تشانا الحمص الاسود في كل من الهندية و الاردية
او chholaa التمهيد ديسي تشانا يمكن ان يكون اسود
او اخضر او ​​مرقط. يتم تحريك هذا التنوع وتقسيمه
لجعل تشان دال
فاصولياء Garbanzo او kabuli'chana
هي الوان فاتحة واكبر ومعطف اكثر سلاسة وتزرع بشكل
رئيسي في البحر الابيض المتوسط وجنوب اوروبا وشمال
افريقيا وامريكا الجنوبية وجنوب اسيا الاسم يعني من كابول
باللغة الهندية والاردية وكان يعتقد ان هذا التنوع ياتي من
كابول بافغانستان عندما تم تقديمه الى الهند في القرن الثامن
عشر يزرع حمص اسود غير شائع ceci neri
فقط في ابوليا في جنوب شرق ايطاليا انه بنفس حجم
فاصوليا garbanzo سواء اكبر واغمق
من مجموعةdesi


الزراعة الحرارة والمغذيات الدقيقة
الانتاج الزراعي للالحمص في كثير من الاحيان على
اساس وراثي و المظهرية التقلبات التي تمت في الاونة
الاخيرة تاثرت الانتقاء الاصطناعي يعتبر امتصاص المغذيات
الدقيقة مثل الفوسفور غير العضوي او النيتروجين امرا
حيويا لنمو نبات Cicer arietinum المعروف
باسم الحمص المعمر زراعة الحراشف واقتران المغذيات
الدقيقة هما طريقتان غير معروفتين نسبيا تستخدمان لزيادة
غلة الحمص وحجمه وقد اشارت الابحاث الحديثة الى ان
توليفة من المعالجة الحرارية مع اثنين من المغذيات الدقيقة
الحيوية الفوسفور والنيتروجين هي العناصر الاكثر اهمية
لزيادة العائد الكلي من Cicer arietinum
الحمص الدائم هو مصدر اساسي للتغذية في العلف الحيواني
لانها مصادر عالية للطاقة والبروتين للماشية على عكس
المحاصيل الغذائية الاخرى يظهر الحمص الدائم قدرة رائعة
على تغيير محتواه الغذائي استجابة للحرارة ان علاج الحمص
بمصدر حرارة مستمر يزيد من محتواه من البروتين الى ثلاثة
اضعاف وبالتالي فان تاثير الزراعة الحرارية لا يؤثر فقط على
المحتوى البروتيني للحمص نفسه بل يؤثر ايضا على النظام
البيئي الذي يدعمه ايضا زيادة طول وحجم النباتات الحمص
ينطوي على استخدام التسميد بالمغذيات الدقيقة مع جرعات
متفاوتة من الفوسفور غير العضوي والنيتروجين
مستوى الفسفور الذي تتعرض له بذور الحمص خلال دورة
حياتها له ارتباط ايجابي بالنسبة لارتفاع النبات في مرحلة النضج
الكامل زيادة مستويات الفوسفور غير العضوي عند جميع
الجرعات يزيد بشكل متزايد من ارتفاع نبات الحمص وبالتالي
فإن التغيرات الموسمية في محتوى التربة الفوسفورية وكذلك
فترات الجفاف التي تعرف بانها من الخصائص المحلية لمنطقة
الشرق الاوسط الجافة حيث يزرع الحمص بشكل اكثر شيوعا يكون
لها تاثير قوي على نمو النبات نفسه يتاثر المحصول النباتي ايضا
بمزيج من التغذية الفوسفورية وامدادات المياه مما يؤدي الى زيادة
في المحصول بنسبة 12٪
التغذية النيتروجينية هي عامل اخر يؤثر على
غلة Cicer arietinum على الرغم من ان التطبيق
نفسه يختلف عن المحاصيل الدائمة الاخرى فيما يتعلق بالمستويات
المدارة على النبات جرعات عالية من النيتروجين تمنع غلة نبات
الحمص ويعد الاجهاد الناتج عن الجفاف عاملا محتملا ايضا يمنع
امتصاص النيتروجين والتثبيت اللاحق له في جذور ايسر ايسيدنوم
ويعتمد نمو الحمص الدائم على التوازن بين تثبيت النيتروجين
والاستيعاب الذي يتميز به العديد من انواع النباتات الزراعية
الاخرى يؤثر تاثير الاجهاد الناتج عن الجفاف وتاريخ الزراعة
وامدادات النيتروجين المعدني على انتاجية وحجم النبات مع ظهور
التجارب على ان Cicer arietinumتختلف عن
الانواع النباتية الاخرى في قدرتها على استيعاب امداد النيتروجين
المعدني من التربة اثناء اجهاد الجفاف المعادن الاضافية والمغذيات
الدقيقة تجعل عملية امتصاص النيتروجين والفوسفور متاحة اكثر
غير العضوية الفوسفات الايونات تنجذب نحو عموما المعادن
المشحونة مثل الحديد و الالومنيوم اكاسيد
بالاضافة الى ذلك تقتصر النمو والعائد ايضا من الزنك و البورون
اوجه القصور في التربة نتج عن تربة غنية بالبورون زيادة في
محصول الحمص وحجمه في حين بدا ان تسميد التربة بالزنك
ليس له اي تاثير واضح على محصول الحمص


مسببات الامراض
مسببات الامراض في الحمص هي السبب الرئيسي لفقدان
المحصول حتى 90٪ مثال واحد هو
الفطر Fusarium
oxysporum f.sp.ciceris الموجود
في معظم مناطق نمو المحاصيل الرئيسية النبض ويتسبب
في اضرار العائد المنتظم بين 10 و 15 ٪
من عام 1978 حتى عام 1995 ارتفع عدد العوامل
المسببة للامراض في العالم من 49 الى 172 تم
تسجيل 35 منها في الهند تنشا هذه العوامل الممرضة من
مجموعات البكتيريا والفطريات والفيروسات والميكوبلازما
والديدان الخيطية وتظهر تنوعا وراثيا عاليا اكثر مسببات
الامراض موزعة على نطاق واسع هي
اسكوتشيتا رابيي 35 بلدا Fusarium oxysporum
f.sp.ciceris 32
بلدا Uromyces ciceris-arietini
25 بلدا وفيروس الورقة الفول 23
بلدا و Macrophomina phaseolina
21 بلدا ويفضل ظهور مرض اسكوتشيا بسبب الطقس الرطب
يتم نقل الجراثيم الى النباتات الجديدة عن طريق الريح والماء
يرتبط ركود التحسن في العائد خلال العقود الماضية بالتاثر
بمسببات الامراض البحوث المتعلقة بتحسين الغلة مثل محاولة
زيادة المحصول من 0.8 الى 2.0 طن لكل هكتار عن
طريق تربية اصناف مقاومة للبرد ترتبط دائما بتربية مقاومة
العوامل الممرضة كممرضات مثل
اسكوكيتا رابي و F.o.f.sp. تزدهر ciceris في
ظروف مثل درجة الحرارة الباردة بدأت الابحاث باختيار
جينات مواتية لمقاومة العوامل الممرضة والصفات الاخرى من
خلال الانتقاء بمساعدة الواسمات ان استخدام هذه الطريقة
هو علامة واعدة للمستقبل لتحقيق تحسينات كبيرة في العائد

انواع الحمص الاخرى
فوائد واضرار الحمص



 
الفئة: الخضروات | أضاف: stones (2019-03-10)
مشاهده: 28 | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
avatar


    اخر المواضيع

    Copyright MyCorp © 2019