سياسة الخصوصية

Cookie Policy
plants is not for sale
الأحد, 2024-02-25
معلوماتية
قائمة الاقسام
إحصائية

المتواجدين الان: 2
الزوار: 2
اعضاء: 0


حجر او معدن الاسبستوس Asbestos


حجر او معدن الاسبستوس Asbestos
æsˈbɛstəs,æz-,-tɒs / ass- BEST-əs,az-,-⁠oss
هو معدن سيليكات ليفي موجود بشكل طبيعي و هناك ستة انواع
و تتكون جميعها من بلورات ليفية طويلة ورقيقة وكل الياف
جسيمات بطول اكبر بكثير من العرض تتكون من العديد من الالياف
المجهرية التي يمكن اطلاقها في الغلاف الجوي عن طريق التاكل
وغيره من انواع الالياف العمليات و يمكن ان يؤدي استنشاق الياف
الاسبستوس الى امراض رئوية خطيرة مختلفة بما في ذلك ورم الظهارة
المتوسطة وداء الاسبستوس وسرطان الرئة ونتيجة لهذه الاثار الصحية
ويعتبر الاسبستوس خطرا جسيما على الصحة والسلامة
وجدت الدراسات الاثرية ادلة على استخدام الاسبستوس منذ العصر الحجري
لتقوية الاواني الخزفية و لكن التعدين على نطاق واسع بدا في نهاية القرن
التاسع عشر عندما بدا المصنعون والبناؤون في استخدام الاسبستوس
لخصائصه الفيزيائية المرغوبة و يعتبر الاسبستوس عازلا حراريا وكهربائيا
ممتازا كما انه مقاوم للغاية للحريق لذلك كان يستخدم بشكل شائع في معظم
انحاء العالم كمادة بناء في معظم انحاء القرن العشرين و حتى تم الاعتراف
باثاره الضارة على صحة الانسان على نطاق واسع في السبعينيات تحتوي
العديد من المباني التي تم تشييدها قبل الثمانينات على الاسبستوس
لقد اصبح استخدام الاسبستوس في البناء والعزل غير قانوني في العديد من
البلدان وعلى الرغم من ذلك و يعتقد ان ما لا يقل عن 100.000 شخص يموتون
كل عام بسبب امراض مرتبطة بالتعرض للاسبستوس ويرجع ذلك جزئيا الى
ان العديد من المباني القديمة لا تزال تحتوي على مادة الاسبستوس بالاضافة
الى ذلك و يمكن ان تستغرق عواقب التعرض عقودا لتظهر عادة ما تكون فترة
الكمون من التعرض الى تشخيص الاثار الصحية السلبية 20 عاما الامراض
الاكثر شيوعا المرتبطة بالتعرض المزمن للاسبستوس هي داء الاسبستوس
تندب الرئتين بسبب استنشاق الاسبستوس وورم الظهارة المتوسطة نوع من
السرطان
لا تزال العديد من البلدان النامية تدعم استخدام الاسبستوس كمادة بناء
ولا يزال تعدين الاسبستوس مستمرا حيث يقدر انتاج اكبر منتج و روسيا
بـ 790 الف طن في عام 2020


الانواع الاخرى هي
الاسبست او الامينت او الاميانت او الحرِير الصخرِي
او حجر الفتيل او الصخر الحرِيرِي
مجموعة معادن من زمرة التريموليت  تتالف من الياف
تستخرج من مناجم خاصة وهي مواد غير عضوية
----
يتم تعريف ستة انواع معدنية من قبل وكالة حماية البيئة على انها
الاسبستوس بما في ذلك تلك التي تنتمي الى فئة السربنتين وتلك
التي تنتمي الى فئة الامفيبول و من المعروف ان جميع انواع
معادن الاسبستوس الستة هي مواد مسرطنة للانسان تتكون كل من
الالياف المرئية في حد ذاتها من ملايين الالياف المجهرية التي
يمكن اطلاقها عن طريق التاكل والعمليات الاخرى الاسبستوس
الازرق الكروسيدوليت واسبست الكريسوتيل والسربنتين
وامفيبول و الاموسيت و كروسيدوليت و تريموليت و انثوفيليت
و الاكتينوليت و  الاسبستوس الابيض


حظر معدن معدن الاسبستوس
استخدم الناس الاسبستوس منذ الاف السنين لانشاء اجسام مرنة تقاوم
الحريق بما في ذلك المناديل الورقية ولكن في العصر الحديث بدات
الشركات في انتاج سلع استهلاكية تحتوي على الاسبستوس على نطاق
صناعي يدرك الناس اليوم المخاطر الصحية التي يشكلها الاسبستوس
تم حظر استخدام الاسبستوس تماما في 66 دولة وتم تنظيمه بشكل
صارم في العديد من الدول الاخرى


بداية الاكتشاف و الوفيات
في عام 1899 لاحظ اتش مونتاج موراي الاثار الصحية السلبية
للاسبستوس اول حالة وفاة موثقة تتعلق بالاسبستوس كانت في عام 1906
في اوائل القرن العشرين و بدا الباحثون في ملاحظة عدد كبير من الوفيات
المبكرة ومشاكل الرئة في مدن تعدين الاسبستوس و تم اجراء اول دراسة
من هذا النوع بواسطة موراي في مستشفى تشارينغ كروس لندن و في
عام 1900حيث اكتشف فحص ما بعد الوفاة اثار الاسبستوس في رئتي
شاب توفي بسبب التليف الرئوي بعد ان عمل لمدة 14 عاما في نسيج
الاسبستوس و مصنع اديلايد اندرسون و مفتش المصانع في بريطانيا
و ادرج الاسبستوس في قائمة المواد الصناعية الضارة عام 1902
وله المخاطر البيئية والتاثيرات على الحياة البرية و التاثيرات على النباتات
والتاثيرات على الكائنات الحية الدقيقة و المخاطر الصحية على الانسان


الاستخدام التاريخي
يعود استخدام الاسبستوس الى اكثر من 4500 عام مضت عندما قام سكان
منطقة بحيرة جويارفي في فنلندا بتعزيز الاواني والاواني الخزفية بالاسبستوس
خصائصها غير القابلة للاحتراق المستخدمة في الملابس الجنائزية ممارسة
المحرقة الجنائزية او حرق الجثث حيث يتم لف جثث الملوك في اكفان من اجل
جمع رمادهم النقي من اي خليط او فتائل مصابيح زيت الفتيل و لم تفشل في
اثارة اهتمام اليونانيين و الذي اطلق عليها اسم άσβεστος/ásbestos
اي لا تنطفئ ولكن ايضا الكريسوتيل الياف الذهب و من χρυσός/chrusós
الذهب
لقد عرف المؤلفون القدماء المخاطر بالفعل كما لاحظ بليني الاكبر الذي
شاع مصطلح اميانتوس و الذي كان منتشيا بخصائصه و الاضرار التي لحقت
بالرئتين والتي تعرض لها العبيد المسؤولون عن نسج ملابس الاسبستوس
وقد استخدم اغنى الروم والفرس هذه الاقمشة كمفارش للمائدة فكانوا
ينظفونها بالقائها في النار فتخرج منها سالمة و كان من الممكن ان يكون
شارلمان في حوزته واحدة وكان سيثير فضول ضيوفه بالقاء طبقة من
الاسبستوس القذرة في النار لتنظيفها
ابلغ ماركو بولو عن مثل هذه الممارسة في دزونغاريا المقاطعة الواقعة
بين التاي وشينجيانغ
في كورسيكا و استخدم الخزافون الياف الاسبستوس الممزوجة بالطين لصنع
الاواني منذ القرن الرابع عشر
في فرنسا و يشير احد قاموس القرن الثامن عشر ايضا الى الفلين
الاحفوري او الفلين الجبلي
وقد تطور استخدامه خاصة خلال الثورة الصناعية بسبب مقاومته
للحريق ومقاومته الحرارية والكيميائية والميكانيكية مما منحه مكانة المادة
المعجزة المعدن السحري و تم اكتشاف الكريسوتيل من كيبيك في
عام 1875 تم افتتاح مناجم كيب كروسيدوليت في عام


الامراض المرتبطة الاسبستوس
السماكات الجنبية وداء الاسبستوس وسرطانات القصبات الرئوية
وورم الظهارة المتوسطة وسرطانات الجهاز الهضمي


السعر لمعدن الاسبستوس
المواد الخام يباع بالطن
اما المعدات المصنوعة تختلف الاسعار على حسب نوع المواد
الصناعية  


خصائص حجر الاسبستوس
كتلة الصيغة    277.11 جم
الون.الاخضر و الاحمر و الاصفر و الابيض و الرمادي و الازرق
العادة الكريستالية.غير متبلور و حبيبي و ضخم
انقسام.منشوري
الكسر.ليفي
الصلابة على مقياس موس 2.5 الى 6
البريق.حريري
الخدش.ابيض
الكثافة 2.4 الى 3.3
الخواص البصرية.ذو محورين

فديو تابع للموضوع







 
الفئة: احجار كريمة | أضاف: stones (2023-11-18)
مشاهده: 87 | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
avatar

Copyright MyCorp © 2024
الاتصال بنا
اسم المرسل *:
بريد الراسل *:
Web-site:
موضوع الرسالة:
نص الرسالة *:
تقييم الموقع:
كود الحماية *: